Posts

Showing posts from December 13, 2011

معايير الاجتهاد ومفهوم الأعلميّة - الشيخ حيدر حب الله

Image
معايير الاجتهاد ومفهوم الأعلميّة

الشيخ حيدر حب الله(*)



يعرّف الكثير من العلماء الأعلميةَ بأنها الأقدرية؛ فالأعلم هو الأقدر على استنباط الأحكام الشرعية من مصادرها، وهو الأدق في فهم مصادر الاستنباط(1).

وهذا التعريف ـ مع تطعيمه بتوضيحات ـ أفضل من غيره، وقد راج في أوساط المتأخرين من علماء الإمامية، ولا نبحث الآن في الأعلمية والنظريات فيها، إنما سنجعل هذا المفهوم مدخلاً لإعادة قراءة المفاضلة العلمية ومعاييرها في المدارس الدينية.


أ ـ معضل مفهوم الدقّة العلمية بين المناخات العرفية والمماحكات العقليّة

أوّل المفاهيم التي تحضر إلى الذهن عند الحديث عن أعلمية ولو نسبية بين العلماء ـ وحديثنا بصرف النظر عن مسألة التقليد ـ هو مفهوم الدقّة العلمية؛ حيث يتصوّر الكثيرون من العلماء وطلاب الشريعة الإسلامية أنه كلّما كان هناك دقة في عملية الاجتهاد كشف ذلك عن مدى العمق والجودة اللذين يتمتع بهما هذا المجتهد أو ذاك. وهذا التصّور صحيح، ليس في العلوم الشرعية فحسب، وإنما في سائر العلوم الأخرى أيضاً.

لكنّ مقولة (الدقة) مقولة تخضع للمناخ الذي تمارس فيه؛ فدقّة الفيلسوف في أبحاثه الفلسفية، ودقة عالم الكيمياء في مخ…

عدو البعيد": رصد جديد لظاهرة الحركات الاسلامية - فواز جرجس

Image
"العدو البعيد": رصد جديد لظاهرة الحركات الاسلامية
مراجعة كتاب الدكتور فواز جرجس
The Far Enemy By Fawaz Gerges




مازال رصد الحركات الإسلامية وحركات الجهاد يمثل تحديا للكثير من المؤلفين خاصة لعدم توفر الكثير من المعلومات عن حياة المنتمين لهذه الحركات كما أن معرفة المؤلفين الغربيين بخلفيات هذه الحركات تصطدم كثيرا بحاجز اللغة والثقافة.
ولذلك يعد كتاب "العدو البعيد" أحدث كتاب صدر في الأسواق الأمريكية للدكتور فواز جرجس أستاذ العلاقات الدولية في جامع سارا لورانس الأمريكية علامة مميزة في هذا الشأن ليس فقط لأن مؤلفه أحد أبرز الاختصاصين في دراسات الإسلام السياسي والحركات الإسلامية، ولكن لأنه من أصل عربي لبناني وله معرفة وثيقة بكثير من التحولات والتطورات السياسية في المنطقة.
يقدم كتاب العدو البعيد The Far Enemy - رصدا تاريخيا دقيقا لصعود نجم حركات الجهاد الإسلامي والتحولات والتغيرات التي طرأت عليها منذ السبعينيات - تلك التحولات التي كانت سببا مباشر - في رأي المؤلف -لأحداث الحادي عشر من سبتمبر أيلول عام ألفين وواحد.
ويشي العنوان الأصغر الذي جاء في صيغة استفهامية لماذا أصبح ال…

من الاختلاف إلى الصراع: الخطابات العربية والأميركية بعد 11 أيلول/ سبتمبر - د. رضوان السيّد

Image
من الاختلاف إلى الصراع: الخطابات العربية والأميركية بعد 11 أيلول/ سبتمبر

رضوان السيد



أولاً: الخطاب الأميركي القديم والجديد
عام 1998 صدر بالإنجليزية والعربية كتاب فواز جرجس بعنوان: ((أميركا والإسلام السياسي: صراع الحضارات أم صراع المصالح))؟ كتاب جرجس يَقُصُّ القصةَ كلّها منذ الثورة الإسلامية في إيران، وإلى مقتل الرئيس السادات، والمشهد الأفغاني وصولاً إلى الخطاب غير المكتمل حول الإسلام السياسي لإدارة الرئيس كلينتون حوالي منتصف التسعينيات. ومع أن الكتاب صدر عام 1998 أي بعد تكوين أسامة بن لادن وأيمن الظواهري للجبهة العالمية لمجاهدة اليهود والصليبيين، فإن رأيَ جرجس لم يتغير: الصراعُ صراعُ مصالح وليس صراعَ ديانات، والإسلام ليس الخطر الأخضرَ الجديد بعد انقضاء الحرب الباردة. بيد أن فواز جرجس، كما لم يهتم كثيراً لتهديدات أسامة بن لادن، فكذلك لم يهتم لوجهة نظر هنتنغتون واليمين الأميركي الجديد حول ((صراع الحضارات)) والدور الجديد الذي أُعطي للإسلام في هذه المقولة المطروحة منذ العام 1993. والواقع أن هذا ليس خطأ فواز جرجس، ولا خطأ الدارسين الآخرين للسياسات الأميركية في الشرق الأوسط. فقد جرت العادة…

فاطمة اسمٌ جاهليّ بامتياز، قراءةٌ تاريخيّة

Image
«فاطمة» اسمٌ جاهليّ بامتياز، قراءةٌ تاريخيّة

بقلم: الشيخ محمّد عباس دهيني



تمهيد: دعوى خطيرةٌ جدّاً
«محمّد»، «عليّ»، «الحسن»، «الحسين»، و«فاطمة». إنّها خمسة أسماء يدّعون أنّها إلهيّة المنشأ، فهل هي كذلك؟

يركِّز بعض مَنْ يرتقون المنبر الحسينيّ، وهم ـ للأسف الشديد ـ من المبرَّزين والمشهورين والمعروفين في الأوساط الشعبيّة، ويخاطبون الجمهور المؤمن المحتشد تحت منابرهم؛ بدافع الولاء والحبّ للنبيّ- وأهل بيته(، باسم الدين والمذهب، يركِّز هؤلاء على أنّ «فاطمة» هو اسم إلهيّ المنشأ، وأنّه يتميَّز عن الأسماء الأربعة الأولى بأنّه مشتقٌّ من اسم الذات الإلهيّة «فاطر السماوات والأرض».

وللأسف الشديد أيضاً فإنّه يحضر تحت منابر هؤلاء الكثير من الطلبة والعلماء والفضلاء، في صمتٍ مريبٍ.

الأسماء الأربعة الأولى عند عرب الجاهليّة، وفي اللغة

غير أنّه بعد التتبُّع في تاريخ العرب ما قبل الإسلام وجدنا أن الأسماء الأربعة الأولى لم يكن لها أيّ ذكر على الإطلاق آنذاك، ولم تكن معروفة عند عرب الجاهليّة، ولا مَنْ قبلهم. فلم يرِدْ في أيِّ نصٍّ جاهليٍّ ـ حسب تتبُّعنا ـ ذكرٌ لـ «محمد» أو «عليّ» أو «الحسن» أو «الحسي…

أميركا والإسلام السياسي.. صدام الثقافات أم صدام المصالح؟ - فواز جرجس

Image
أميركا والإسلام السياسي.. صدام الثقافات أم صدام المصالح؟
فواز جرجس









يقدم فواز جرجس -أستاذ العلاقات الدولية ودراسات الشرق الأوسط في جامعة سارا لورانس بنيويورك- في هذا الكتاب أفضل قراءة شاملة ووافية ومعمقة للنظرة الأميركية إلى الإسلام السياسي, وعلاقة هذه النظرة بتعقيدات صياغة السياسة الخارجية الأميركية بشكل عام والعناصر الداخلة في تكوين وصياغة هذه السياسة. وتبدو قراءة هذا الكتاب شرطا أساسيا لفهم دينامية صناعة السياسة الخارجية الأميركية تجاه الشرق الأوسط، وخاصة المتعلق منها بتفكيك تداخل البعد العقدي الثقافي مع البعد البراغماتي السياسي, وعلى وجه التحديد في حقب الإدارات الأميركية المتأخرة.

غلاف الكتاب
= اسم الكتاب:
أميركا والإسلام السياسي.. صدام الثقافات أم صدام المصالح؟
= المؤلف: فواز جرجس
=عدد الصفحات: 282
= الطبعة: الأولى/ 1999
= الناشر: مطبعة جامعة كمبردج- بريطانيا


وبهذا فإن الأطروحة الأساسية في الكتاب تعالج ثنائية -أو تعارضية- المبادئ والمصالح في السياسة الأميركية تجاه الإسلام السياسي، وإذا ما كانت الأيدولوجيا تتحكم في تشكيل التوجهات الأساسية لتلك السياسة أم أن المصالح هي التي تملك …

الإخوان المسلمون: قيادة جديدة.. سياسات قديمة - د. فواز جرجس

Image
الإخوان المسلمون: قيادة جديدة.. سياسات قديمة
فواز جرجس


الإثنين 25 يناير 2010
كتب فواز جرجس في صحيفة الغارديان البريطانية مقالة بعنوان "الإخوان المسلمون: قيادة جديدة.. سياسات قديمة" في يناير 2010، رأى فيها أنه لا توجد طريقة أفضل لتقييم السياسة العربية من بحث حالة الإخوان المسلمين، أقوى حركة معارضة دينية منظمة في مصر والعالم العربى. وحيث إن الجماعة لها فروع في العديد من البلدان العربية والإسلامية، فإنها ترى نفسها باعتبارها البديل الأكثر أصالة وقدرة على البقاء، لكل من الحكام العلمانيين المستبدين والمتطرفين الدينيين على شاكلة القاعدة.
غير أن اختيار قيادة جديدة مؤخراً أفقد هذه المزاعم مصداقيتها، وكشف عن وجود تصدع في داخل التنظيم الإسلامي البالغ عمره 81 عاماً. ذلك أنه عقب أسابيع من الاضطرابات والصراع الداخلي، أعلنت جماعة الإخوان عن اختيار محمد بديع، أستاذ الطب البيطري ذي النزعة شديدة المحافظة، مرشداً عاماً ثامناً لها ـ منذ تأسيس الجماعة عام 1928 ـ إلى جانب 16 عضوا لمكتب الإرشاد، وهو الجهاز التنفيذي الأعلى الذي يحدد سياسات الجماعة.
وأصبحت اليد العليا لرجال الحرس القديم من أمثال…

حوار مع العلامة حيدر حب الله بمناسبة مؤتمر الشهيد الثاني في بيروت

Image
حوار مع العلامة حب الله بمناسبة مؤتمر الشهيد الثاني في بيروت



أجرى الحوار وأعدّه: السيد عبد الرحيم بوستة



1- أين تضعون الشهيد الثاني في التحقيب التاريخي للفقه الشيعي، وما هي خصائص فقهه، وما هي القيمة المضافة في آراءه ومنهجه الفقهي؟

حب الله: لعلّه يمكن تصنيف الشهيد الثاني مع الجيل العلمي الثاني من مدرسة العلامة الحلي، بحسب التقسيم الذي أرتئيه لأجيال هذه المدرسة، وهو الجيل الذي صعد بهذه المدرسة إلى الذروة قبل العصر الإخباري الذي جمّد تناميها، ويقف مع الشهيد الثاني في هذا الجيل كلّ من ولده الشيخ حسن وصاحب المدارك والمقدّس الأردبيلي وأمثالهم، وهم يتمتعون بنزعة متحرّرة نسبياً من تراث المتقدّمين ويتصفون بميول نقديّة، غلا أنّ الشهيد الثاني كان أكثر اعتدالاً من بينهم في حركة النقد هذه للمورث.

ولعلّ من أهمّ ميزات فقهه هو الصياغة القانونية التي قدّمها للفقه الإمامي، فبعد عصر المحقّق والعلامة الحليين يمكننا الحديث عن الشهيد الثاني بوصفه صاحب صياغة قانونية للفقه، ونحن نعرف أنّ المسألة البيانية بالغة الأهمية في ضبط حركة الدقّة الفقهية والقانونية، وأنّ سلسلة الشروط والقيود والضوابط التي تحيط القضي…

السيد محمد حسين فضل الله - فقيه المفكرين ومفكر الفقهاء - محمد محفوظ

Image
مقدمة
لم يستطع أحد أن يحول موضوعات العالم الخارجي – الطبيعي والإنساني – إلى موضوع للتأمل ولإنتاج المعارف والأفكار والتصورات والأنساق النظرية كما استطاع العالم ذلك ، محولا عملية التفكير (وهي نشاط ذاتي ) إلى ممارسة اجتماعية تنشأ عنها بنيات ذهنية تصير ( بفعل التمثل الجماعي لها ) إلى حقائق مادية موضوعية .. نظرتنا المنظمة إلى الكون وإلى المجتمع والمؤسسات وظواهر الوجود المختلفة تدين إلى الفعالية العلمية التي مارسها هذا الكائن المتميز عبر التاريخ .. إنها مساهمته الكبرى في المجتمع والحضارة والتاريخ ، في تحقيق الإدراك الإنساني للعالم ..

فالعالم شاهد عصره ، ورسول ربه من دون وحي أو نبوة ، ونذير الناس في كل ما يواجههم من قضايا ومشاكل في الحاضر والمستقبل إنهم ورثة الأنبياء في العلم والدعوة ، فلا بد أن تقوم بهم الحجة على الناس من خلال ما يريد الله لهم أن يكونوا في مستوى إقامة الحجة عليهم من قبله ، تماما كما هو النبي الذي تقوم به الحجة على الناس من قبل الله .. وهم أمناء الرسل ، فلا بد لهم من الارتفاع إلى المستوى الرفيع من وعي الحياة بالإضافة إلى وعي الإسلام ، لأنه لا معنى لقيادة لا تعرف كيف تخطط ل…